رؤية

مركز علوم الحلال بجامعة شولالونجكورن هو الرئيس التعليم في العلوم والتكنولوجيا الحلال.

التقرير

تهدف إلى تطوير “هوية تايلاند لعلوم الحلال”
“Halal Science Thailand Signature”

حدثة هامة

1995

قام الدكتور ويناي دحلان مختبر علوم الحلال في كلية العلوم الصحية المساندة بجامعة شولالونجكورن أن تشغيل على حماية المستهلك للمنتجات الغذائية الحلال

1998
يكلفه اللجنة المخصوصة بالمبادئ التوجيهية الحلال ، وإرادة آسيان يقوم مركز تدريب لعلوم الحلال للآسيان في كلية العلوم الصحية المساندة بجامعة شولالونجكورن.

2000
مراقبة عمليات بعلوم الحلال في مكتب اللجنة الإسلامية ببانكوك .

2003
في يوم 13 أغسطس– يحصل على ميزانية 2003 -2005 لإقامة “مختبر مركز علوم الحلال” من قرار لجنة الوزراء من موافقة لجنة تنمية لصناعة غذائية الحلال.

2004
في ديسمبر – قررت جامعة شولالونجكورن عن إقامة ” مركز علوم الحلال بجامعة شولالونجكورن ” لإنفصال من كلية العلوم الصحية المساندة .ร์

2006

يعين من اللجنة الاقتصادية والاجتماعية الدولية ليصبح سكرتير اللجنة لمنتجات وخدمات الحلال ومشترك الاقتصادي بين إندونيسيا وماليزيا وتايلاند (IMT-GT)

2009

في مارس – قام مركزعلوم الحلال بجامعة شولالونجكورن في مكتب فطاني ومسؤوله عن خمس مقاطعات من جنوب التايلاند و IMT-GT.
في يونيو – حصل على جائزة تقديرية لإنجاز الحلال من الفلبين
في سبتمبر – منح دكتورويناى دحلان
الأوسمة الملكية في قسم العلوم تشريفا من تنمية علمية بعلوم الحلال على الإجتماعية والوطنية

2011

في أبريل – فاز بالجائزتين الأولى والثالثة من معرض القمة العالمية لأبحاث الحلال في ماليزيا.

2012

في أبريل – فاز بجائزة أفضل ابتكار لوجستي حلال من معرض القمة العالمية لأبحاث الحلال في ماليزيا
في يوليو – إقامة مكتب شانجماي ليكون مسؤولاً في شمالي شرقي و الجزء العلوي من المنطقة الوسطى وعملية بمنطقة الميكونج (GMS)

البعثات

  • للبحث وتطوير العلوم والتكنولوجيا والابتكار الحلال لحماية المستهلكين المسلمين وغير المسلمين وزيادة كفاءة تايلاند الدولية.
  • استخدام علوم الحلال ليكون أداة في تنمية الموارد البشرية ومما يؤدي إلى تنمية العلوم والتكنولوجيا الاجتماعية والاقتصادية والوطنية
  • إنشاء تعليمات العلوم الحلال لتكون مقبولة في الجمعيات الأكاديمية الوطنية والدولية

2013
في يناير – فريق استراتيجية تطوير المناطق من إسكندر ، جوهور ماليزيا لمشاورة مع مدير المركزمن تطوير مركز الحلال في إسكندر بهدف أن يكون المركز الحلال الحديث في ماليزيا وتعليم نظام تايلاند.

قراءة المزيد

في مارس – نشرت صحيفة جاكرتا بوست ، الصحيفة اليومية الأكثر مبيعًا في إندونيسيا ، مقالًا بعنوان “WinaiDahlan: النهوض
في عمود الشخص في الصفحة 28 من الجمعة 8 مارس والموقع الإلكتروني
https: //www.thejakartapost.com
دور القيادة في علوم الحلال للمدير من إزادة ثقة الحلال لتايلاند.
في أبريل – عاون مع مكتب اللجنة المركزية الإسلامية في تايلاند ليقدم الشركات الصغيرة والمتوسطة أن عُرضت في معرض ميهاس (معرض ماليزيا الدولي للحل) في مدينة كوالا لمبور بماليزيا ، ويعرض الحلال من تايلاند في شكل “شهادة الدين وتقريرالعلوم” و يركزعلى فنون وثقافة التايلاند ويعرض أن يطبخ الطعام التايلاندي ، و تلقى المعرض من الاهتمام والإطراء من وسائل الإعلام الماليزية..
في أبريل – أصدرت جامعة تشولالونغكورن (أ.د. السيدة سوتشادا كيرانان رئيس مجلس الإدارة ، الأستاذ الدكتور بيروم كامولراتاناكول المستشار) قواعد تقسيم وكالات بالمكتب الجامعي 2013 (19 أبريل) ، التي يعين مركز علوم الحلال مركزًا لتوجيه الجامعة و مساعدها على إنتاج المنتجات تحت فئة 4.21.4 الصفحة 13
وملخصها أن المركز يقوم عن قرار مجلس جامعة شولالونجكورن في 23 ديسمبر 2004 ، وخلال فترة تغيير عن حالة الجامعة من خروج النظام في عام 2008 ، و تنظيم الجامعة عدة مرات ، وأخيرًا أن يكون المركز حالته جامعة كاملة..
في إبريل – زار السيد نيواتتامرونج بونسونجبايسال وزير في مكتب رئيس الوزراء
مركز علوم الحلال ويكون رئيس في حفل افتتاح الاجتماع المشترك بين شؤون حلال تايلاند وماليزيا في 27 مايو في مكتب مركز علوم الحلال. وهذا افتتاحًا لعصر جديد من التعاون بين شركات الحلال في بلدين ، و أشاد الوزير بتشغيل مركزعلوم الحلال بجامعة شولالونجكورن وقدرته على شهادة الحلال كثيرا ، و في يوليو 2003 تعيينه نائبا لرئيس الوزراء ووزير التجارة و تعزيزعلى أعمال الحلال التايلاندي .
في مايو – يحفل اللجنة الإسلامية المركزية في تايلاند ، ورئيس المكتب الإسلامي في تايلاند والمنظمة الإدارية لمقاطعة فوكيت ” فوكيت حلال أندامان للسياحة” في فندق فوكيت جرايسلاند ريزورت آند سبا في المنطقة باتونج ، كاتو ، وحفل فوكيت هال أندامان إكسبو 2013 في سابانهان ، المنطقة موانج ، فوكيت.
في يونيو – يستجب المدير على خطاب في موضوع نجاح الحلال في تايلاند باستخدام العلوم والتكنولوجيا ويشجع على بين سري حاجي عبد الطيب محمود رئيس وزراء ولاية ساراواك في ماليزيا والمستثمرين من دول شرق وغرب آسيا في فندق هيلتون كوتشينغ في مدينةكوتشينغ ،ولاية ساراواك ، ماليزيا. ونتيجته أن تريد ولاية ساراواك من التايلندية لنموذجها في تطوير صناعتها الحلال ، وقبل ذلك يسافر إلى طوكيو ،جابان ، وجاكرتا ، إندونسيا أن يخاطب على تطوير الحلال التايلاندي وانتباه الحلال في شرق آسيا.
في يونيو – 60 موظفًا من ثلاثة مكاتب ذهبوا
إلى جزيرة شانج ، ولاية تراد ، لندوة لتنمية البشرية وعلاقة بين مكتب فطاني و شينجماي وبانكوك ، ونشاط على تنمية الموارد البشرية و العلاقة والمسؤولية الاجتماعية الذي يهتم عليها..
في يونيو – زادت ميزانية عام 2014 بشكل كبير. معظم المشاريع هي التعاون مع اللجنة الإسلامية المركزية التايلاندية واللجنة الإسلامية للمقاطعة من خلال إجراءات لجنة الميزانية بدعم من إدارة الجامعة (البروفيسور الدكتور بيروم كامولراتاناكول ، مستشار ، أستاذ مساعد د. التخطيط والتطوير ، البروفيسور الدكتور كويا ونجبونسن ، نائب مستشار الأبحاث ، الأستاذ المساعد جيسادا سانجسون ، نائب مستشار الإدارة) في وقت لاحق ، تم تخفيض الميزانية في إجراءات اللجنة الفرعية. إنه تاريخ معظم التخفيضات في الميزانية.
في يونيو – نظم التدريب على تطوير الموظفين الحلال لمكتب الجنة الإسلامية المركزية التايلاندية واللجنة الإسلامي للمقاطعة عددها 39 و منهم أكثر من 300 شخص عند وانج ريسورت ، ولاية نخونناجوك ، ويشارك فيه السيد نيواتتامرونج بونسونجبايسا نائب رئيس الوزراء ووزير التجارة ليكون الرئيس في إفتتاحه .
في يونيو – يعطي المركز الطابق ١٣ من بناء مركز أبحاث جامعة شولالونجكورن بعد إعطاء على الطابق ١١ و ١٢ قبل ذلك ، ليبني مختبر تكنولوجيا النانو الحلال ويشجع على مساحة تدابير لمعهد الحلال القياسي في تايلاند ، والسابق سيعطي الطابق ٨ ولكن يساعد عن جامعة شولالونغكورن (الأستاذ الدكتور بيروم كامولراتاناكول مستشارها ، أستاذ. د. بونشاي ساتيتمانايثام نائب مستشار الفيزياء) و المساعدة عن مركز الخدمة الأكاديمية بجامعة شولالونجكورن ( نائب الأستاذ.دكتور تاوي وونج سريبري مديرها ) أن يبدله عنه .
في أغسطس – حفلة الذكرى العاشرة لتأسيس مركز علوم الحلال بجامعة شولالونجكورن ” العقد الأول للمعهد العالمي الأول لعلوم الحلال 2003-2013 مركز علوم الحلال بجامعة شولالونجكورن ” في الفترة من 13 إلى 15 أغسطس مع حفل افتتاح مختبر البيولوجيا الجزيئية وان محمد نور متا في يوم ١٥ من أغسطس ، ليمدحه الذي يكون من دور مهم في قيادة الميزانية 2014-2016 لترويج على إقامة المركز . في مارس 2014 عقدت اللجنة الإسلامية المركزية في تايلاند ، مركز المولد في تايلاند ، الإمام رسامي دومشواي منصب رئيس الحفل.

2014 

يشارك مركزعلوم الحلال بجامعة شولالونجكورن في إجراء حفلة الحلال أندامان في فوكيت

2016
في أبريل ٢٠١٦ – ترأس على حفلة المولد المركزي في تايلاند 1437 م في المركز الوطني لإدارة الشؤون الإسلامية كلونغ 9 ورحب ولي العهد الأمير رئيسا.
في سبتمبر ٢٠١٦– حضر الحضور الملكي للأميرة مع رئيس اللجنة الإسلامية والتايلاندية المركزية في تايلاند للتبرع بالصندوق الخيري الملكي. ، واليوم يخبرني أن يطلب رئيس حفلة مولد مركزي بالثالث . فكرت ؟
في أكتوبر ٢٠١٦، قام مركز علوم الحلال بدعوة اللجنة الإسلامية في بانكوك وأئمة المساجد القريبة لحضور مباركة الملك في المعبد قبل وفاته في وقت لاحق من تلك الليلة.
في نوفمبر ٢٠١٦ – نظرًا لأهمية مشاكل تايلاند مع تصدير الأغذية الحلال إلى إندونسيا لفترة طويلة من فبراير ، طلبت إدارة الترويج التجاري الدولي واللجنة المركزية الإسلامية من مركز علوم الحلال عن إصلاحها و تمثيل تايلاند في عملية الإلغاء مع LLPOM MUI في جاكرتا إندونيسيا. وكانت النتيجة نجاح إصلاح وقف الصادرات لتكون قادرة على الاستمرار.

قراءة المزيد

في نوفمبر ٢٠١٦ – نظرًا لأهمية مشاكل تايلاند مع تصدير الأغذية الحلال إلى إندونسيا لفترة طويلة من فبراير ، طلبت إدارة الترويج التجاري الدولي واللجنة المركزية الإسلامية من مركز علوم الحلال عن إصلاحها و تمثيل تايلاند في عملية الإلغاء مع LLPOM MUI في جاكرتا إندونيسيا. وكانت النتيجة نجاح إصلاح وقف الصادرات لتكون قادرة على الاستمرار.
في نوفمبر ٢٠١٦ – حضر فريق من العلماء من مركز علوم الحلال اجتماعًا مع رئيس المسلم التايلاندي ولجنته لتحديد 115 مادة كيميائية لتسجيلها في كتاب أرقام H لاستخدامها في صناعة الحلال. يعتبر هذا نجاح مشروع لمدة عامين.
في ديسمبر ٢٠١٦- تولى منصب رئيس في إدارة الجمعية التايلاندية الحلال 2016 في مركز الملكة سيريكيت الوطني للمؤتمرات أكثر ٤٠ منها
في ديسمبر ٢٠١٦- كان مركز علوم الحلال هو رئيس ممثلي تايلاند في اجتماع الجمعية العامة SMIIC / OIC في إسطنبول ، تركيا. وبالتالي ، كانت تايلاند أول دولة غير إسلامية كانت عضوًا في SMIIC والتي أثبتت أنه على الرغم من أن تايلاند ليست دولة إسلامية ، إلا أنها تستطيع التنافس عن كثب مع الدول الإسلامية الأخرى.